أخبار عاجلة
الرئيسية / تعليم فني / كلية الآفاق للعلوم الطبية والتقنية تحتفي بالذكرى السنوية للشهيد مُكرمة كوكبة من أسر وأقارب الشهداء في فعالية عظيمة

كلية الآفاق للعلوم الطبية والتقنية تحتفي بالذكرى السنوية للشهيد مُكرمة كوكبة من أسر وأقارب الشهداء في فعالية عظيمة

الدكتور محمد السقاف يشيد بالفعالية الاحتفائية ويؤكد العمل على تخليد مىثر الشهداء ةالسير على نهجهم

كلية الآفاق تكرم كوكبة من أفراد واسر واقارب الشهداء.. وسط اشادة واسعة

شبكة أخبار التعليم/ صنعاء

تحت شعار (شهداؤنا عظماؤنا)، وانطلاقاً من قولة تعالى(وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُون)

وبرعاية معالي وزير التعليم الفني والتدريب المهني الاستاذ/ غازي احمد علي محسن ، ونائبة الاستاذ الدكتور/ محمد السقاف
، أقامت كلية الآفاق للعلوم الطبية والتقنية، اليوم الاثنين، فعالية لتكريم اسر الشهداء، وإحياء ذكرى الشهيد للعام 1443 هجرية .

وزارة التعليم الفني.. شكرا كلية الآفاق

وفي الفعالية الاحتفائية المميزة التي حضرها الاستاذ الدكتور/ محمد قحوان وكيل وزارة التعليم الفني والتدريب المهني لقطاع المناهج، والاستاذ/ عبدالواسع طالب مدير عام الانشطة بالوزارة والدكتور مجدي الصماط عميد كلية الآفاق ونواب العميد، القى نائب وزير التعليم الفني الدكتور محمد السقاف، كلمة أكد فيها على أهمية احياء الذكرى السنوية للشهيد تكريما وتخليدا لتضحيات الشهداء الذين قدموا أرواحهم ودمائهم رخيصة في سبيل عزة وكرامة الوطن ودفاعا عن الأرض والعرض .
داعيا إلى استلهام معاني التضحية والفداءوالدروس والعبر من سيرة الشهداء، الذين قدموا أرواحهم رخيصة في سبيل الوطن وحريته ومقارعة الطغيان، مشددا على السير على نهجهم، والعمل على تخليد مآثر الشهداء والسير على دربهم في مقارعة العدوان السعودي الأمريكي .

كما دعا نائب وزير التعليم الفني، إلى ضرورة الإهتمام والعناية باسر الشهداء وتقديم الرعاية لهم، كواجب وطني تجاه ما قدموه من غالي ونفيس في سبيل حرية وعزة اليمن .

واشاد الدكتور محمد السقاف بعمادة كلية الآفاق للعلوم الطبية والتقنية، على تنظيمها مثل هذه الفعالية النوعية ، شاكرا حسن الاعداد والترتيب لفعالية الشهيد، حتى خرجت بهذه الصورة الزاهية، والتي اختتمت بتكريم أسر وأقارب الشهداء .

كلمة مؤسسة الشهداء

وشهدت الفعالية كلمة لمؤسسة الشهداء، القاها عبد الواسع طالب ،أشادت باقامة مثل هذه الفعاليات الاحتفائية في مناسبة عظيمة هي الذكرى السنوية للشهيد، تأكيدا على السير على نهج الشهداء، مشيرا بان هذه الفعاليات الوطنية تكتسب أهمية بالغة وتصب في مجملها باتجاه استذكار عظمة تضحيات الشهداء وتجسيد حقيقة الوفاء لهم حتى تحقيق النصر المبين.

وقال، بان ثبات وصمود الأبطال من الجيش واللجان الشعبية وانطلاق أبناء اليمن الأحرار بكل شجاعة واقدام إلى جبهات العزة والكرامة، ترسم اليوم ملامح النصر المبين ، حيث ينكسر الأعداء وتهزم جموع الطغاة.

كلمة كلية الآفاق

وكان لكلية الآفاق راعية الاحتفالية، كلمة هامة بالمناسبة القاها الدكتور يوسف الحاضري، تطرق فيها إلى عظمة المناسبة وعظمة ومقام الشهداء عند رب العالمين .

واكد على أن المناطق المحررة تنعم اليوم بالامن والأمان والإستقرار، بفضل تلك التضحيات الكبيرة التي قدمها الشهداء في سبيل عزة وكرامة الوطن. بينما تعيش مناطق الإحتلال الفوضى والجريمة والظلم والجوع .

وأشار إلى ان اليمن قدم خلال سنوات العدوان قوافل من الشهداء من خيرة أبناءه الذين تحركوا من واقع الشعور بالمسؤولية ليضربوا أروع الدروس بتضحياتهم وعطائهم وانتمائهم الإيماني والوطني.

وشدد الحاضري على أهمية إحياء هذه الذكرى لاستلهام الدروس والعبر من المواقف البطولية التي سطرها الشهداء في سبيل الدفاع عن المستضعفين.

وأشار إلى أن شهدائنا الذين نقيم اليوم هذه الفعالية على شرفهم واحتفاءً بهم واحياءً لذكراهم وكل الشهداء العظماء ً، يتوجب على الجميع تكريم أسرهم ورعاية اطفالهم، فلولا ما قدموا ولولا تضحياتهم وتضحيات كل الشهداء العظماء لما رسمت أجمل لوحة صمود عرفتها البشرية .

وألقيت في الفعالية كلمات من المشرف التربوي بالمديرية عبد الوهاب الديلمي ومن اسر الشهداء القاها الطالب رشيد عبد الملك سند، أشارت إلى مكانة الشهداء عند الله والناس نظير لما قدّموه من تضحيات لإعلاء كلمة الله والدفاع عن الأرض والعرض.

ودعت إلى ضرورة رعاية أسر الشهداء وفاءً وعرفاناً لما قدمه ذويهم من تضحيات جسيمة ذوداً عن الوطن وسيادته واستقلاله.
وأكدت الكلمات أهمية تكاتف وتضافر الجهود والوقوف صفاً واحداً لمواجهة العدوان الغاشم والحصار الجائر.

 

وقد تخلل الفعالية معرض ضم صور الشهداء و العديد من المجسمات. هذا و قد بدأت الفعالية بآيات من الذكر الحكيم ثم السلام الجمهوري، وقصيدة شعرية عن الشهداء ودورهم البطولي للطالب عبدالقادر العذيب. لتختتم الفعالية بلوحة تكريمية رائعة، حيث صعد نائب وزير التعليم الفني الدكتور محمد السقاف ومعه عميد الكلية الدكتور مجدي الصماد والضيوف الكرام منصة التكريم، حيث تم تكريم أسر وأبناء وأقارب الشهداء بشهادات تقديرية.

حضر الفعالية الكادر التعليمي بالكلية  والاستاذ مطهر السوسوة مشرف حي عثرب وعدد من الشخصيات الاجتماعية وأسر واقارب الشهداء والطلاب والطالبات .

 

شاهد أيضاً

معامل كلية الغد الدولية للعلوم الطبية والتقنية بصنعاء

كلية الغد الدولية بصنعاء.. معامل مجهزة بأحدث معايير الوسائل التعليمية… سجل الآن

تعرف على معمل الجرافيكس بكلية الغد الدولية شبكة أخبار التعليم/صنعاء -معامل مجهزة بأحدث معايير الوسائل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: