اجتماع يناقش احتياجات جامعة إب

شبكة اخبار التعليم / إب

ناقش اجتماع بجامعة إب اليوم، برئاسة رئيس الجامعة الدكتور طارق المنصوب ووكيل أول المحافظة عبدالحميد الشاهري احتياجات كليات ومراكز الجامعة من التجهيزات والمستلزمات الضرورية لسير العملية التعليمية والأكاديمية بالجامعة.

واستعرض الاجتماع بحضور وكيلي المحافظة عبد الواحد المروعي وحارث المليكي وأمين عام الجامعة عبدالملك السقاف خطة الجامعة لتنفيذ المشاريع الضرورية التي تحتاجها كلية الطب من معامل وقاعات دراسية ومستلزمات في إطار المرحلة الثانية من خطة الجامعة وفي إطار الرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة.

وتناول الاجتماع دور هيئة الزكاة ورجال المال والأعمال في تنفيذ مشاريع خدمية تواكب متطلبات واحتياجات الجامعة نتيجة شحة الامكانيات المادية لمواجهة تنفيذها .

وأقر الاجتماع تفعيل لجنة التنسيق المشتركة بين السلطة المحلية والجامعة وتشكيلها من ثلاثة وكلاء ومثلهم من دكاترة الجامعة .

وبارك الاجتماع حصول المحافظة على المرتبة الأولى في برنامج الرؤية الوطنية على مستوى أمانة العاصمة والمحافظات للعام 2020م .

وفي الاجتماع أكد رئيس الجامعة الحرص على إستمرار العملية التعليمية في كافة كليات ومراكز الجامعة برغم التحديات والمعوقات التي تواجهها .

وشدد على أهمية الشراكة لإستكمال تنفيذ مشاريع البنية التحتية المتعثرة والشروع في بناء أربع قاعات دراسية و أربعة معامل خاصة بطلبة كلية الطب البشري .

بدوره أكد وكيل أول المحافظة أهمية الشراكة الفعلية والتنسيق بين السلطة المحلية والجامعة لخدمة أبناء المحافظة وإتخاذ القرارات الصائبة وتحريك عجلة التنمية باعتبار الجامعة بيت الخبره .

وجدد التأكيد على حرص قيادة المحافظة للمساهمة في حل كافة المعضلات والتحديات التي تواجه الجامعة وتوفير ما أمكن توفيره للنهوض بها وفقا لاستراتيجيتها وترجمة لطموحاتها تجاه جيل المستقبل .

حضر الاجتماع مدراء عموم فرع الهيئة العامة للزكاة ماجد التينة ومكتب الزراعة المهندس حمود الرصاص والسياحة غانم عوسج والمالية نبيل الشامي والأمين العام المساعد للجامعة نبيل الورافي ورئيس مركز البورد العربي الدكتور محمد الصباحي وعدد من دكاترة الجامعة المعنيين.

شاهد أيضاً

مناقشة التعاون المشترك بين جامعة عمران و مركز تقنية المعلومات

شبكة اخبار التعليم / عمران في اطار حوسبة اعمال الجامعة عموماً و قطاع شئون الطلاب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *