أخبار عاجلة

اختتام المسابقات المنهجية لطلاب للشهادة الأساسية والثانوية بذمار

شبكة اخبار التعليم / ذمار

اختتمت بذمار ذمار المسابقات المنهجية للشهادة الأساسية والثانوية للفرق الفائزة على مستوى المحافظة “أبطال المديريات”.

شارك في المسابقات التي نظمها، مكتب التربية والتعليم بالمحافظة على “كأس الصمود”، 20 فريقاً للثانوية و17 فريقا للأساسي يمثلون ثمان مديريات.

وفي الاختتام بحضور عضو مجلس الشورى حسن عبدالرزاق ومستشار وزارة التربية أحمد الوشلي، أشاد وكيل المحافظة عباس علي العمدي بجهود مكتب التربية في تنظيم المسابقات وأهميتها في تحفيز الطلاب والطالبات على التحصيل العلمي والتشجيع على التنافس والإبداع.

وأكد دعم وتشجيع قيادة السلطة المحلية للأنشطة الطلابية لما لها من دور في تعزيز العلم والمعرفة وصقل المواهب والابداعات وتحسين جودة مخرجات العملية التعليمية.

فيما أكد مدير مكتب التربية محمد حسن الهادي، أهمية المسابقات المنهجية والأنشطة الثقافية في تعزيز القدرات العلمية والمعرفية للطلاب والطالبات وتنمية مهاراتهم المختلفة .. مشيراً إلى أن المسابقة التي استمرت سبعة أيام للتصفيات النهائية، أقيمت بنظام المجموعات.

وأسفرت المسابقات المنهجية للمرحلة الأساسية عن فوز مدارس جيل المستقبل بمدينة ذمار بالمركز الأول ومدرسة عائشة بالمدينة في المركز الثاني.

وفي مسابقات المرحلة الثانوية، فاز فريق جيل المستقبل مدينة ذمار بالمركز الأول ومدارس الرواد ثانياً، وفريق التميز المركز الثالث، فيما حققت مدرسة 22 مايو جهران المركز الرابع وكان المركز الخامس من نصيب مدرسة عائشة مدينة ذمار.

وفي الاختتام الذي تخلله فقرات للطلاب والطالبات في مواهب الشعر والرسم، تم تكريم الفرق الفائزة بالمراكز الأولى بجوائز عينية وشهادات تقديرية، كما تم تكريم مكاتب التربية المشاركة في المسابقات.

حضر الاختتام والتكريم مدير مديرية ذمار محمد السيقل ونائب مدير مكتب التربية بالمحافظة سعيد الغابري والمسئول التربوي إبراهيم العمدي وعدد من مدراء الإدارات بمكتب التربية في المحافظة ومدراء التربية بالمديريات والمدارس المشاركة.

شاهد أيضاً

مدير المنطقة التعليمية ببني الحارث ورئيس المجلس التربوي يحضران الفعالية الخاصة لأحياءالذكرى النسوية للصرخة

شبكة اخبار التعليم / محمد غلاب في اطار استمرار البرامج والانشطة الثقافية والرياضية والعلمية بالمدارس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.